10222020الخميس
Last updateالجمعة, 09 تشرين1 2020 1pm

برجك اليوم الاربعاء, 24 شباط /فبراير 2016

برج الحمل مهنياً: تستريح من الضغوط وتبدو راضياً عمّا يحصل، فكن متفائلاً بالأفضل واسعَ لتعزيز العلاقات في محيطك المهني عاطفياً: تعيش ظروفاً جميلة وداعمة من الشريك ومع معظم من تختلط بهم في حياتك اليومية، وتكون مرتاحاً نفسياً وعاطفياً صحياً: الظروف ملائمة للانفتاح على محيطك وللترفيه عن نفسك، فأنت تتمتع بشخصية جذابة

برجك اليوم الثلاثاء, 23 شباط/فبراير 2016

برج الحمل مهنياً: لا تترك خيالك يسيطر على عقلك، لأن الأمور على أرض الواقع تختلف كثيراً، فكن واقعياً واطرد الأفكار السود من رأسك عاطفياً: تعاطف الشريك معك يفرض عليك مزيداً من الشفافية في التعامل معه، والحرص على مراعاة شعوره المرهف باستمرار صحياً: تتنادى ومجموعة من الأصدقاء إلى القيام برحلة بحرية وممارسة السباحة

برجك اليوم الجمعة, 19 شباط/فبراير 2016

برج الحمل مهنياً: يزول بعض الالتباس ابتداءً من اليوم، لكن كُن حذراً جدّاً ولا تُقدم على جديد قبل نيل موافقة أرباب العمل وأصحاب الخبرات عاطفياً: قد تضطرّ إلى الدفاع عن نفسك أو تمرّ بعلاقة شخصية مهدّدة وتواجه بعض النزاعات مع الشريك لكنك تتغلب عليها صحياً: بادر إلى ممارسة المشي واستفد من الطقس الجميل للتنزه على الشاطئ

برجك اليوم الاثنين, , 22 شباط/فبراير 2016

برج الحمل مهنياً: يكون هذا اليوم مناسباً لتنفيذ أي مشروع، بل للتحضير وللقيام ببعض الاستشارات، والتدقيق في أعمالك وتجنّب ارتكاب الأخطاء عاطفياً: إذا كانت العلاقة تتطلب منك مجازفة أو تضعك أمام أخطار معيّنة، عليك الحرص الشديد وتجنّب المتاعب صحياً: تضع نصب عينيك ضرورة متابعة وضعك الصحي مع طبيبك المختص قبل تفاقم الأمور

برجك اليوم الثلاثاء, 16 شباط/فبراير 2016

برج الحمل مهنياً: يدعوك هذا اليوم إلى التفكير مليّاً بما تريد، فكُن منتبهاً إلى طريقة تصرّفاتك وإلى كل كلمة تتفوّه بها عاطفياً: تحاول الابتعاد عن التفرّد في الرأي لأنك تعرف أنها مسألة خطيرة وذات أبعاد، ولا سيما إذا كان ذلك سينعكس سلباً على طبيعة العلاقة مع الشريك صحياً: نفسيتك المرحة وطبعك الهادئ يكونان أحد العوامل الإيجابية في استقرار وضعك الصحي