09222018السبت
Last updateالأربعاء, 08 كانون2 2020 9pm

تركيا...تحسن طفيف بالليرة واليورو والأسهم الأوروبية تتأثر بالأزمة

تعافت العملة التركية من المستويات المتدنية القياسية التي سجلتها ليل الأحد عند 7.24 ليرة مقابل الدولار، وتراجع ملموس بأسهم البنوك الكبرى في أوروبا يوم الاثنين 13 أغسطس ، وأشار متعاملون إلى أن المخاوف المستمرة حيال أزمة العملة في تركيا من العوامل الأساسية التي أضرت بالقطاع. ونزل مؤشر أسهم بنوك منطقة اليورو 1.2 بالمئة وحام قرب أقل مستوى منذ أواخر يونيو حزيران الماضي ونزل للجلسة الرابعة على التوالي. ويوم الاثنين تعافت العملة التركية من المستويات المتدنية القياسية التي سجلتها ليل الأحد عند 7.24 ليرة مقابل الدولار، بعد أن تعهد البنك المركزي بتوفير سيولة وخفض الاحتياطي الإلزامي من الليرة والعملة الأجنبية لدى البنوك التركية. ونزلت السندات الدولارية للبنوك التركية وأسهم البنوك الأوروبية التي لها أنشطة في تركيا مثل أوني كريديت وبي.إن.بي باريبا وبي.بي.في.أيه وآي.إن.جي. وهبط سهم دويتشه بنك أيضا بعدما خفض بنك أوف أمريكا ميريل لينش تصنيفه السهم إلى "أداء دون أداء السوق". اليورو يتأثر وتراجع اليورو قرب أقل مستوى في 13 شهرا يوم الاثنين، إذ أدى هبوط الليرة التركية إلى انخفاض حاد لراند جنوب أفريقيا وعزز الطلب على العملات التي تعد ملاذات آمنة مثل الدولار الامريكي والين والياباني.