06212024الجمعة
Last updateالثلاثاء, 17 تشرين1 2023 8pm

مجزرة الأبرياء.... ضحايا تفجير قاعة "مانشستر آرينا" هم أطفال وشباب

العالم يندد باعتداء مانشستر في بريطانيا الذي أودى بعشرات القتلى والجرحى، توالت ردود فعل العالم المنددة باعتداء مانشستر البشع في بريطانيا، ليلة أمس، والذي تسبب في قتل 22 شخصا عقب انتهاء حفل للمطربة الأميركية آريانا غراندي، حسبما أعلنت شرطة مانشستر اليوم الثلاثاء. وقالت الشرطة إن عشرات الأشخاص أصيبوا في التفجير الذي وقع مساء أمس الاثنين ويحمل بصمات مهاجم كان يحمل قنبلة ولقي حتفه. ارتفعت حصيلة الهجوم الانتحاري، الذي وقع ليل الاثنين- الثلاثاء عقب انتهاء حفل المغنية الأمريكية أريانا غراندي في قاعة آرينا للحفلات في غرب إنكلترا إلى 22 قتيلاً من بينهم عدد كبير من الاطفال، إضافة لـ60 جريحاً، وكانت الشرطة البريطانية قد أعلنت في حصيلة أولية وقوع 19 قتيلاً وأكثر من 50 جريحاً. من بين هؤلاء الضحايا الاطفال سافي روسوس وعمرها 8 سنوات. إنها اصغرهن سناً لقد كانت مع والدتها وشقيقتها اللتين اصيبتا بجروح ايضاً. فتاة أخرى ذهبت ضحية هذا الانفجار الارهابي. إنها جورجينا كالاندر. عمرها 18 عاماً. ثانوية رانشاو حيث تتابع دراستها اعلنت وفاتها على وسائل التواصل الاجتماعي.