05252019السبت
Last updateالأربعاء, 08 كانون2 2020 9pm

ترامب في الرياض لعقد صفقات خيالية في قطاعي السلاح والنفط مع تأكيد أن أمريكا لن تحل مشاكل الشرق الأوسط ولا الإرهاب

خلال زيارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب للسعودية، التي بدأت السبت وتستمر لمدة يومين ، تمكن ترامب - بين رقصة وأخرى - الرئيس الأمريكي بلعب دوره الطبيعي - أي رجل أعمال - حيث عقد صفقات خيالية في قطاعي السلاح والنفط وقطاعات اقتصادية أخرى تجاوزت قيمتها 380 مليار دولار باليوم الأول من زيارة ترامب للسعودية، وأكد أن أمريكا تحث على السلم ومكافحة الإرهاب ، ولكن أمريكا لاتقدم حلول وإنما يجب على الدول نفسها حل مشاكلها . وقع العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز وترامب "اتفاقية الرؤية الاستراتيجية المشتركة". وقال وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، إن هذه الاتفاقية التي وصفها بأنها "تاريخية وغير مسبوقة"، ستشمل دعم التعاون بين الدولتين في مجالات التجارة والاستثمار والتعليم ومجالات أخرى مختلفة. شهد الملك سلمان وترامب أيضاً توقيع اتفاقيات وصفقات واستثمارات بين الرياض وواشنطن على مدى العشر سنوات المقبلة، تجاوزت قيمتها 380 مليار دولار، حسبما قال الجبير خلال مؤتمره الصحفي المشترك مع نظيره الأمريكي، ريكس تيلرسون، مضيفاً أن الاتفاقيات شملت قطاعات التجارة والاستثمار والطاقة والبينة التحتية والتكنولوجيا والدفاع. هذه بعض أبرز الاتفاقيات: