10212019الإثنين
Last updateالأربعاء, 08 كانون2 2020 9pm

أفريقيا..البابا: الحوار ضروري لتفادي العنف باسم الله

نيروبي 26 نوفمبر 2015 قال البابا فرنسيس اليوم إن الحوار بين الأديان في أفريقيا ضروري لتعليم الشبان أن العنف والكراهية باسم الله لا مبرر لها. وكان البابا يتحدث في كينيا التي شهدت مذابح ارتكبها متشددون إسلاميون. وسيكون الموضوع الأساسي لأول جولة للبابا في أفريقيا هو رأب الصدع بين المسلمين والمسيحيين. وستشمل جولته أيضا زيارة أوغندا التي شهدت أيضا هجمات لمتشددين إسلاميين وجمهورية أفريقيا الوسطى التي تشهد صراعا طائفيا. والتقى البابا بزعماء مسلمين وديانات أخرى قبل ان يرأس قداسا في العاصمة الكينية نيروبي لعشرات الالاف من أتباع الكنيسة الكاثوليكية الذين لم تمنعهم الأمطار من الرقص والغناء لدى وصول البابا في سيارة مكشوفة. وقال البابا خلال اجتماع صباحي مع نحو 25 زعيما دينيا في سفارة الفاتيكان “في كثير من الأحيان يزرع الفكر المتطرف في عقول الشبان باسم الدين لبذر الشقاق والخوف وتمزيق نسيج مجتمعاتنا.” وتابع قوله إن الحوار بين الأديان “ليس رفاهية. ليس شيئا إضافيا أو اختياريا بل هو ضروري” مؤكدا على أن اسم الله “ينبغي ألا يستخدم لتبرير الكراهية والعنف.”