المقالات

البابا فرنسيس يزور المغرب ، والمسيحيون يطالبون بضمان حقوقهم

قدمت الجمعية التي تدافع عن المغاربة المسيحيين، طلب إلى السلطات المغربية بضمان حقوق هذه الفئة المقدرة بحسب بيانات نشرت الاثنين، بما بين 30 إلى 35 ألف شخص، وذلك بمناسبة زيارة البابا فرنسيس إلى المغرب، في أواخر شهر مارس الجاري بدعوة من الملك محمد السادس. وجاء في بيان أصدرته الجمعية الخميس، جددت "تنسيقية المسيحيين المغاربة" دعوة الرباط إلى ضمان حرية العبادة في الكنائس، والحق في الزواج الكنسي أو المدني، وفي الطقوس الجنائزية المسيحية، وإعفاء الأطفال من تعلم الدين الإسلامي المفروض في المدارس، والحق في إعطاء أسماء كتابية لأطفالهم.
وسيزور البابا فرنسيس المغرب يومي 30 و31 مارس الجاري بدعوة من الملك محمد السادس، ويتضمن جدول الزيارة لقاء مع مهاجرين مقيمين وإلقاء خطاب حول الحوار بين الأديان.